وصل إلى مطار دبي الدولي مساء امس فضيلة الشيخ إبراهيم بن الأخضر بن علي القيم شيخ قراء المدينة المنورة الفائز بجائزة الشخصية الإسلامية للدورة الخامسة والعشرين من مسابقة دبي الدولية للقرآن الكريم (دورة اليوبيل الفضي ) ، وكان في استقبال فضيلته في مطار دبي الدولي الدكتور سعيد عبدالله حارب المهيري نائب رئيس اللجنة المنظمة للجائزة والدكتور عارف الشيخ والدكتور أحمد بن عبدالعزيز الحداد كبير المفتين ومدير ادارة الإفتاء بدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي والأستاذ الدكتور محمد عبدالرحيم سلطان العلماء عضو اللجنة المنظمة للجائزة رئيس وحدة البحوث والدراسات و أحمد الزاهد ‏عضو اللجنة المنظمة للجائزة رئيس وحدة الإعلام المتحدث الرسمي للجائزة و عبد الرحيم حسين أهلي عضو اللجنة المنظمة رئيس وحدة المالية والإدارية و عدد من موظفي و متطوعي الجائزة.

 وكانت اللجنة المنظمة للجائزة قد أعلنت في مؤتمر صحفي عقدته مع بداية شهر رمضان عن اختيار فضيلة الشيخ إبراهيم بن الأخضر بن علي القيم شيخ قراء المسجد النبوي كشخصية إسلامية فائزة بالجائزة للدورة الخامسة والعشرين ، وصرح فضيلته بأنه سعيد بهذا الاختيار وذكر بأنه بدأ مع الجائزة قبل انطلاقتها في دورتها الأولى قبل 25 عاما وتشرف بالمشاركة في وضع معايير وأسس التحكيم وتنظيم المسابقة في كافة مراحلها ، وشارك بالتحكيم في دورتها الأولى كعضو في لجنة التحكيم كما أنه شارك في الدورة الخامسة والدورة السابعة عشرة كرئيس للجنة التحكيم ، وتقدم بالشكر الجزيل والدعاء لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي راعي ومؤسس الجائزة على اهتمامه بحفظة كتاب الله من جميع أقطار العالم ‏ورعايته ودعمه لهذه الجائزة المباركة التي قدمت الكثير لخدمة كتاب الله وعلومه والدراسات المتعلقة به والمخطوطات القرآنية.

 

 

من جهة اخرى يتنافس 5 متسابقين جدد في اليوم الحادي عشر لأمسية قرآنية جديدة تصدح فيها أصوات قرآنية ندية في أجواء دبي الرمضانية مع ختام أيام مسابقة دبي الدولية للقرآن الكريم 25 في يوبيلها الفضي وتوالت المنافسة في أجواء إيمانية روحانية ودعوات صادقة ونوايا طيبة بالفوز للجميع صاحبت أدعية أصحاب الفضيلة أعضاء لجنة تحكيم المسابقة التي تقام فعالياتها في قاعة ندوة الثقافة والعلوم بمنطقة الممزر بدبي وذلك بحضور رئيس ونائب رئيس وأعضاء اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم وعدد من المسؤولين ورجال السلك الدبلوماسي المؤازرين لمتسابقي بلادهم، وممثلي رعاة اليوم الحادي عشر وهم الامارات الاسلامي ومؤسسة الإمارات للاتصالات {اتصالات} ومؤسسة دبي لخدمات الإسعاف ومرافقي المتسابقين وجمهور الحضور المتابعين لفعاليات المسابقة القرآنية الدولية.

 

 

ويشارك أمام لجنة تحكيم المسابقة كل من المتسابقين: عمر سعيد أحمد حارب الفلاحي من الإمارات، يوسف بي أنجارا من مدغشقر، كياو نيانج تن من ماينمار، سيدي دابو من الكونغو، وإبراهيم خير الدين محمد من إثيوبيا، وجميعهم يتسابقون في الحفظ برواية حفص عن عاصم.

 

 

كما قام الدكتور سعيد عبدالله حارب نائب رئيس اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم بتقديم دروع الجائزة تكريما للسادة أعضاء السلك القنصلي الذين حضروا عن قنصلياتهم لمؤازرة متسابقي بلادهم في مسابقة دبي الدولية للقرآن الكريم وهم كل من: سعادة السيدة اليسون هال نائب القنصل العام البريطاني في دبي والإمارات الشمالية، وسعادة/ محمد أحمد المحاميد نائب القنصل العام للمملكة الأردنية الهاشمية، وسعادة السيدة نيلفي ميليا سياع نيابة عن قنصل إندونيسيا، وسعادة/ باقجان موتاش مساعد القنصل العام لجمهورية كازاخستان، كما قدم درع الجائزة تكريما للسادة هيئة كهرباء ومياه دبي {ديوا} لرعايتهم ودعمهم فعاليات المسابقة تسلمه السيد/ مراد الصهباني تنفيذي التوعية والترشيد، وتم التقاط الصور الجماعية في هذه المناسبة المباركة.

 

 

وقدم الدكتور سعيد حارب أيضا درع الجائزة إلى هيئة الهلال الأحمر في دبي تسلمه محمد أحمد عبدالله اليماحي مدير مركز الهلال الأحمر الإماراتي في دبي، كما قام بتكريم مجموعة من الأطفال الأيتام الذين ترعاهم هيئة الهلال الأحمر في دبي باشراف عائشة إبراهيم رئيس وحدة توعية المجتمع بمركز الهلال الأحمر في دبي، وتسليمهم عيديات وهدايا مقدمة من جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم، وكانت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية مكتب دبي قد نظمت زيارة لمنتسبيها من الأيتام إلى مقر المسابقة لحضور فعالياتها فعالياتها وأبدوا سعادتهم بهذه المشاركة وتم التقاط الصور الجماعية مع الأطفال الأيتام منسوبي الهلال الأحمر ورعاة المسابقة في إطار حضورهم فعاليات المسابقة ، من جهتها ذكرت السيدة اليسون هال نائب القنصل العام البريطاني في دبي والإمارات الشمالية إنها تشكر اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم على دعوتهم الكريمة، وهي سعيدة بالتواجد في مسابقة دبي الدولية للقرآن الكريم لمتابعة متسابق بلادها وهذا شيء مهم لرفع روحه المعنوية وتتمنى له ولكل المتسابقين التوفيق والنجاح وتشكر القائمين على المسابقة على حفاوتهم البالغة وحسن استقبالهم ورعايتهم الطيبة

 

 

 

 

وقال سعادة جاندرا نيجارا القنصل العام لجمهورية إندونيسيا في الإمارات إنه سعيد بالتواجد في مسابقة دبي الدولية وبلاده تحرص على المشاركة في هذه المسابقة المباركة منذ بداياتها قبل 25 عاما وترشح لها أفضل المتسابقين من حفظة كتاب الله ودعا بمزيد من التوفيق والنجاح الدائم لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم وفروعها وفعالياتها وقدم شكره للجنة المنظمة والقائمين على المسابقة على حفاوتهم واهتمامهم بالمتسابقين وحفظة القرآن الكريم.

 

 

وقال سعادة باقجان موتاش مساعد القنصل العام لجمهورية كازاخستان في دبي والإمارات الشمالية إن بلاده حريصة على المشاركة في مسابقة دبي الدولية للقرآن الكريم وترشح لها أفضل المتسابقين من حفظة القرآن الكريم ويشكر اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم لجهودهم الكبيرة في رعاية ونشر كتاب الله كما قدم شكره للقائمين على المسابقة لرعايتهم وخدمتهم حفظة كتاب الله والمتسابقين وحسن استقبالهم.

 

 

وقال المتسابق حسان هشام عبدالفتاح 22  عاما من الأردن إنه بدأ الحفظ في عمر 9 سنوات وأتمه خلال 3 سنوات وهو مجاز بالحفظ في قراءات شعبة وحفص عن عاصم من عدد من شيوخه وكان يحفظ في الحلقات بالمساجد ويدرس اللغة العربية بالجامعة الهاشمية ويطمح للدراسات العليا في اللغة العربية وعلومها لأجل معرفة وفهم للقرآن الكريم وتفسيره ويشكر القائمين على المسابقة وخدماتهم العظيمة للمتسابقين.

 

 

وقال المتسابق محمد يمين باتل 13 عاما من المملكة المتحدة إنه يدرس في المدرسة الإسلامية في لندن وساعده والداه ومدرسوه على الحفظ وله أخت تحفظ القرآن ولديه إجازة في الحفظ برواية حفص عن عاصم من الشيخ عياد من الجزائر وهو سعيد بتواجده في مسابقة دبي وقد حقق الله أمنيته بالمشاركة فيها ويشكر اللجنة المنظمة والقائمين على المسابقة على جهودهم ورعايتهم الفائقة للمتسابقين وعنايتهم بكتاب الله ونشره.

 

 

كما قال المتسابق حسن موسى 20 عاما من مالاوي إنه بدأ الحفظ في عمر 7 سنوات وأتمه مع المراجعة في عمر 11 سنة وله ثلاث إخوة يحفظون القرآن ولديه إجازة في حفظ القرآن برواية حفص عن عاصم من المفتي حنيف امتياز من الهند وهو يدرس في تقنية المعلومات وبرامج الحاسب الآلي ويشكر القائمين على المسابقة الدولية على رعايتهم وهو سعيد بالتواجد في دبي ويحظى مع المتسابقين بالاهتمام الكبير.

 

 

وقال المتسابق زين العابد من الهند إنه سعيد بالمشاركة في مسابقة دبي الدولية ويشكر الله على توفيقه كما يشكر فضيلة الشيخ أبوبكر أحمد على ترشيحه للمسابقة كما يشكر والديه وشيوخه على مساعدته لحفظ القرآن ويشكر دولة الإمارات والقائمين على هذه المسابقة المباركة لخدمة القرآن وحفظته وجزاهم الله خيرا.

 

 

كما قال المتسابق عبدالله وافي 24 عاما من إندونيسيا إنه بدأ حفظ القرآن بمساعدة والديه وشيوخه فبي عمر6 سنوات وأتمه خلال 4 سنوات ويشكرهم ويشكر القائمين على مسابقة دبي الدولية وله 6 إخوة منهم أخ يحفظ القرآن وشارك في مسابقات محلية ويريد أن يكون عالما ومعلما للقرآن الكريم ويشكر اللجنة المنظمة على اهتمامهم الكبير بالمتسابقين وخدمة كتاب الله وجزاهم الله خيرا.

وقد تم توزيع هدايا نقدية وعينية في ختام فعاليات يوم أمس بالسحب عليها لجمهور حضور المسابقة مقدمة من جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم


  

تقام الفعاليات في  مسرح

جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم

الممزر - دبي

 للتسجيل


الرعاة